yanou7

مرحباً بكم في موقع بلدة يــانــوح

ولـــــد الهـــدى فالكائنــات ضيـــاء

المواضيع الأخيرة

» ا خبارالطائرة الاثيوبية المنكوبة في لبنان
الثلاثاء 29 مارس 2011 - 10:36 من طرف ابو الفضل

» افتتاح منتدى أسئلة الشيعة من أهل السنة http://www.alsoal.com/forum
الثلاثاء 16 نوفمبر 2010 - 22:41 من طرف ali110ali

» استفتاءات السيد السيستاني الايميل الجديد للاجابة السريعة http://www.alsistani.org
الأربعاء 6 أكتوبر 2010 - 10:43 من طرف ali110ali

» اكثر من 2000 سؤال و اشكال على مذهب اهل السنة
الإثنين 3 مايو 2010 - 10:43 من طرف ali110ali

» موسوعة أسئلة الشيعة من أهل السنة
الأربعاء 14 أبريل 2010 - 18:31 من طرف ali110ali

» الرسالة الوثيقة في ثبْت لفْتة الحقيقة
الإثنين 8 فبراير 2010 - 23:12 من طرف عاشق المجتبى

» سقوط طائرة اثيوبية على متنها 92 راكبا بعد اقلاعها من مطار بيروت
الأربعاء 27 يناير 2010 - 21:32 من طرف ابو الفضل

» نبذة وصور عن ضحايا الطائرة الاثيوبية المنكوبة
الأربعاء 27 يناير 2010 - 21:21 من طرف ابو الفضل

» سيرة سيد الشهداء الإمام الحسين (ع)
الأربعاء 30 ديسمبر 2009 - 21:03 من طرف eben yanouh

» قصيدة بولس سلامة في الامام الحسين ع
الإثنين 28 ديسمبر 2009 - 23:20 من طرف ابو الفضل

» قصيدة بولس سلامة في مدح الامام علي ع
الإثنين 28 ديسمبر 2009 - 23:13 من طرف ابو الفضل

» دعاء الخضر
الأحد 27 ديسمبر 2009 - 1:50 من طرف ابو الفضل

» حسن زيات من بلدة طيردبا يخطط اكبر مصحف في العالم
الأحد 15 نوفمبر 2009 - 23:12 من طرف ابو الفضل

» عجوز تتكلم القرآن
الأربعاء 21 أكتوبر 2009 - 22:00 من طرف ملاك

» عجوز تتكلم القرآن
الأربعاء 21 أكتوبر 2009 - 21:59 من طرف ملاك

» من الحكم الرائعة
الجمعة 16 أكتوبر 2009 - 23:35 من طرف وداد

» سيرة الامام الصادق(ع)
الأربعاء 14 أكتوبر 2009 - 23:00 من طرف ابو الفضل

» ماذا سيحصل في العام 2012 وهل ستكزن نهاية العالم
الجمعة 2 أكتوبر 2009 - 22:13 من طرف ابو الفضل

» ما أدراك يــا موالي ما فاطمة‏
الجمعة 2 أكتوبر 2009 - 21:58 من طرف ابو الفضل

» ارتباط اكل الفول بقلة التركيز
الجمعة 2 أكتوبر 2009 - 21:45 من طرف ابو الفضل

» متى نسمي اولادنا
الجمعة 2 أكتوبر 2009 - 21:40 من طرف ابو الفضل

» فضل زيارة الامام الحسين عليه السلام
الجمعة 2 أكتوبر 2009 - 21:36 من طرف ابو الفضل

» طريق الحضايا
الأحد 16 أغسطس 2009 - 22:36 من طرف ابو الفضل

» أمير المؤمنين يمازح سلمان الفارسي‎‏
السبت 25 يوليو 2009 - 17:05 من طرف رانيا جابر

» هل تعرف سبب تسميه العباس بباب الحوائج؟؟‏
السبت 25 يوليو 2009 - 16:57 من طرف رانيا جابر

التبادل الاعلاني


    قصيدة بولس سلامة في مدح الامام علي ع

    شاطر
    avatar
    ابو الفضل
    Admin

    عدد المساهمات : 60
    تاريخ التسجيل : 09/02/2009

    قصيدة بولس سلامة في مدح الامام علي ع

    مُساهمة من طرف ابو الفضل في الإثنين 28 ديسمبر 2009 - 23:03

    بسم الله الرحمن الرحيم


    بولس سلامه شاعر لبناني مسيحي وقد كتب قصائد كثيرة في مدح الإمام علي و الإمام الحسين عليهما أفضل الصلاة والسلام

    وهذه قصيدة له في مدح مولى الموحدين

    جلجل الحق في المسيحي حتى عد من فرط حبه علويا
    أنا من يعشق البطولة و الإلهام و العدل و الخلاق الرضيا
    فإذا لم يكن علي نبيا فلقد كان خلقه نبويا
    أنت رب العالمين إلهي فأنلهم حنانك الأبوياو
    أنلنى ثواب ما سطرت كفي فهاج الدموع في مقليا
    سفر خير الأنام من بعد طه ما رأى الكون مثله آدميا
    يا سماء اشهدي و يا أرض قري و اخشعي،إننى ذكرت عليا

    و له أيضا

    هو فخر التاريخ لا فخر شعب‏
    يدعيه و يصطفيه وليا
    لا تقل شيعة هواة علي‏
    إن في كل منصف شيعيا
    إنما الشمس للنواظر عيد
    كل طرف يرى الشعاع السنيا 1

    قال الشاعر في مقدمة ديوانه: فيا أبا الحسن! ماذا أقول فيك،... و إن شعري لحصاة في ساحلك يا أمير الكلام! و لكنها حصاة مخضوبة بدم الحسين الغالي، فتقبل هذه الملحمة، و انظر من رفارف الخلد إلى عاجز شرف قلمه بذكرك 2


    avatar
    ابو الفضل
    Admin

    عدد المساهمات : 60
    تاريخ التسجيل : 09/02/2009

    قصيدة بولس سلامة في الامام الحسين ع

    مُساهمة من طرف ابو الفضل في الإثنين 28 ديسمبر 2009 - 23:13

    ناولــوني القرآن قــال حسـين : * لذويه وجــدَّ فــي الـركعات
    ِفرأى في الكتــاب سِفــرَ عزاء * ومشى قلبـه علــى الصفحــاتِ
    ليس فــي القــارئين مثلُ حسين * عالمــاً بالجـواهــر الغاليـات
    ِفهــو يدري خلف السطور سطوراً * اًليــس كـلُ الاعجاز في الكلمات
    ِللبيان العُلوي ، فـي اُنفس الاطهار ، * مسرى يفــوقُ مســرى اللغات
    ِوهو وقفٌ على البصيرة ، فالابصار * ُتعشو ، فــي الانجــم الباهرات
    ِيقذف البحـرُ للشواطـىء رمــلا * ًواللالــي تغوص فــي اللُّجـاتِ
    والمصلُّـون فــي التـلاوة أشبـاه * وإنَّ الفــــروق بالنيّــــاتِ
    فالمناجـاة شعلــةٌ مــن فـؤاد * صادق الــحس مُـرهف الخلجات
    فإذا لم تكن سوى رجع قول * فهي لهـوُ الشفـاه بالتمتمات
    ِإنما الساجد المُصلي حسـين * طاهرُ الذيل ، طيّب النفحات
    ِفتقبّلْ جبريـلُ أثمارَ وحـي * أنت حُمّلتـهُ إلـى الكائناتِ
    إذ تلقَّـاه جـدُّه وتـــلاه * مُعجزات ترنُّ في السجعاتِ
    وأبوه مُدوّن الذكر ، اجـراه * ضياءً علـى سوادِ الدواةِ
    فالحسين الفقيهُ نجلُ فقيــه * أرشد المؤمنين للصلـواتِ
    أطلق السبط قلبه في صـلاة * فالاريج الزكي في النسماتِ
    المناجاة ألسُنٌ مـن ضيـاء * ِنحو عرش العليِّ مرتفعاتِ
    وهمت نعمــةُ القديـر سلاما * ًوسكــوناً للاجفــن القلقاتِ
    ودعاهُ إلــى الرقــاد هدوء * ٌكهُـدوءِ الاسحـار في الربواتِ
    وصحــا غبَّ ساعــة هاتفاً * «اختاهُ بنت العــواتك الفاطماتِ
    إنني قــد رأيت جـدي واُمي * وأبي والشقيقُ فـــي الجناتِ
    بَشّــروني أنـي إليهم سأغدو * مُشرقَ الوجه طائرَ الخطـواتِ»
    فبكت والدمـوع في عين اُخت * نفثات البُركان فــي عبراتِ
    صرختْ :ويلتاه ، قال : خلاك الشرُّ * فالـويل مــن نصيب العـتاةِ
    ودعا صحبَه فخفُّوا إليه * فغدا النسر في إطار البُزاةِ
    قــال إنــي لقيت منكــم وفاءً * وثباتاً فــي الهول والنائــباتِ
    حسبكــم ما لقيتــم مــن عناء * فدعوني فالقوم يبغــون ذاتـي
    وخذوا عترتي ،وهيموا بجُنح الليل ، * فالليــل درعُــكم للنجــاةِ
    إن تظلــوا معــي فــإن أديم * الارض هذا يغصُ بالامــواتِ
    هتفــوا يــا حسين لسنا لئاماً * فَنخلّيــك مُفــرداً في الفــلاةِ
    فتقــول الاجيـال ُ ويلٌ لصحب * خلَّفوا شيخهم أسيــر الطغــاةِ
    فَنكونُ الاقــذارَ في صفحةِ التـأ * ريخ والعارَ فــي حـديثِ الرُواةِ
    أو سُباباً علــى لسـان عجـوز * أو لسان القصّاص فــي السهراتِ
    يتوارى أبناؤنــا فــي الزوايا * من أليـم الهــجاء واللعنــاتِ
    ستـرانا غــداً نشـرّفُ حَــدَّ * السيفِ حتــى يَذوبَ في الهبواتِ
    يشتكــي مـن سواعد صاعقات * وزنــود سخيــّةِ الضربـاتِ
    إن عطشنا فليـس تَعطـشُ أسياف * ٌتعبُّ السخين فــي المهجــاتِ
    لا ترانا نرمي البواتــر حتــى * لا نُبقّي منها ســوى القبضـاتِ
    ليتنا يا حسين نسقــط صرعـى * ثم تحيا الجسوم فــي حيـواتِ
    وسنُفديك مــرةً بعـد اُخـرى * ونُضحّي دمـــاءنا مــرّاتِ
    أصبحوا هانئين كالقوم في عرس * سكــوت مُعــطّل الزغرداتِ
    إن درع الايمان بالحــق درعٌ * نسجتــه أصــابعُ المُعجزات
    يُرجع السيف خائبـــاً ، ويردُ * الرمـح ، فالنصلُ هازىء بالقناةِ
    مثلما يطعــن الهــواء غبي * ٌّفيجــيب الاثيــرُ بالبسمـاتِ
    يغلب المــوتَ هـازئاً بحياة * لا يراها إلاّ عمــيق سُبــاتِ
    فاللبيبُ اللبيبُ فيها يجـوبُ العمر * في زحمة مــن التـرّهــاتِ
    ويعيش الفتـى غــريقـاً بجهل * فإذا شاخ عــاش بالـذكريـاتِ
    ألمٌ فــي شبابـه ، فمـتى ولّى * فدمعُ الحرمــان فــي اللفتاتِ
    إن ما يكســب الشـهيدُ مضاءً * أمل كالجنائـــن الضـاحكاتِ
    فهو يطوي تحـت الاخامص دُنيا * لينــال العُلــى بدهر آتِ











      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 22 أكتوبر 2017 - 6:22